المصباحي: تيار الإسلام السياسي نجح في تهميش النسيج الاجتماعي واللعب على وتر المشاعر الدينية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – رأى رئيس ديوان المجلس الأعلى لمشايخ وأعيان ليبيا محمد المصباحي أن الدور القبلي سيظل عنصرًا لا يستهان به في الانتخابات.

المصباحي وفي تصريحات حاصة لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية اليوم الثلاثاء قال: إن تيار الإسلام السياسي نجح بدرجة ما، ومنذ 2011 في تهميش وإضعاف الدور القبلي والنسيج الاجتماعي الليبي بشكل عام، وذلك من خلال اللعب على وتر المشاعر الدينية، مثلما فعل في أغلب المجتمعات العربية، بواسطة المال السياسي من خلال شراء أصوات البعض.

وشدد المصباحي، الذي يترأس مركز التمكين للبحوث والدراسات الاستراتيجية، على استمرار وجود حالة من الالتفاف والتأييد من أبناء القبائل حول القضايا الوطنية، متوقعًا أن يعمد أبناء أي قبيلة لدعم مرشح منهم، إذا آمنوا فعلًا بقدرته على تقديم وتحقيق برنامج وطني ينهض بالبلاد بشكل عام، وليس طمعًا في تحقيق استفادة ما.