حمودة: مصر دولة ذات ثقل في إقليمها وداخل الساحة الليبية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – وصف الناطق باسم حكومة الوحدة الوطنية محمد حمودة زيارة رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة لمصر بدالة على عمق العلاقات التاريخية.

وأكد حمودة في تصريحات صحفية لقناة “النيل” الإخبارية رصدتها صحيفة المرصد أن هذه الزيارة فرصة للاستفادة من النهضة التاريخية العمرانية والتطور الملحوظ الذي تشهده مصر في كافة المجالات ولتبادل المنفعة بين الطرفين.

وأضاف حمودة أنه تم توقيع مذكرات تفاهم فى مجالات مختلفة، مثل الإدارة والخدمة المدنية والتجارة والصناعة والمعادن والزراعة والتعليم التقني والطرق والبنى التحتية والطاقة، وكلها تمثل الجانب الخدمي وتوقيع عقود بقيم كبيرة لاقحام الشركات المصرية في نهضة ستشهدها ليبيا.

وبشأن حرص القيادة السياسية المصرية على مصلحة الشعب الليبي، شدد حمودة على أن القيادة السياسية المصرية دائمًا تدعم أشقاءها في ليبيا، وتحرص على عدم التدخل في شؤونهم الداخلية وتحافظ على السلم والسلام فى ليبيا.

وبخصوص جهود الإعمار فى ليبيا بين حمودة إطلاق برنامج “عودة الحياة” ويضم مجموعة من المشاريع التنموية فى مجال الطرق والطاقة والمجال الأمني من أجل تعزيز الاستقرار؛ لأن الحرب والقوة لن يحققا الاستقرار بل الاستثمار في الطاقة البشرية وتدوير عجلة الاقتصاد.

وتابع حمودة: إن حكومة الوحدة الوطنية ستعمل على كافة هذه المشاريع قريبًا. مضيفًا: إن مصر دولة إقليمية ذات ثقل كبير في الساحة المتوسطية وشمال إفريقيا والساحة الليبية، مشيرًا إلى أن الدور المصري داعم لاستكمال المراحل الانتقالية في ليبيا.

واختتم حمودة: إن هذا يأتي من أجل الوصول إلى مرحلة ثابتة هو أمر في غاية الأهمية، وهو ما يتفق مع خطوات الحكومة الوحدة الوطنية نحو تحقيق الانتخابات. لافتًا إلى أن الانتخابات تتطلب تكاتف كافة الأطراف الداخلية والمجتمع الدولي.