صوان: حزب العدالة والبناء تأسس بناء على مرجعية دينية وانبثق عن المؤتمر العام للإخوان المسلمين عام 2011 – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا –  قال القيادي بمدينة مصراتة ورئيس حزب العدالة والبناء الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين محمد صوان إن الانتخابات قادمة دون شك، وعلى الليبيين العمل على تحسين ظروف إقامة هذه الانتخابات.

صوّان وفي مداخلة له عبر برنامج “البلاد” الذي بث على قناة “ليبيا 218” الخميس، أكد أن الحزب الديمقراطي سيقبل بنتائج الانتخابات أيًا تكن، بشرط أن تُجرى هذه الانتخابات بشكل حر ونزيه وتحترم رغبة الليبيين، مؤكدًا أن هناك من يسعى لعرقلة الانتخابات، وفي مقدمتهم جهات سياسية تملك المال والنفوذ والإعلام، والتي تدرك أن استمرارها مرهون بفشل إقامة الانتخابات، وفي مقدمة هذه الجهات المصرف المركزي وديوان المحاسبة.

وانتقد صوّان القوانين الانتخابية السابقة، مؤكدًا أنها ظلمت الأحزاب السياسية، مشددًا على أهمية أن تُعطى الأحزاب فرصة طرح برامجها وأفكارها قبل الانتخابات.

وأضاف صوّان أن من يضع شرط اتفاق المجلس الرئاسي ومجلس النواب، كشرط لإقامة الانتخاب، هو كمن يضع العصيّ في العجلات، ويسعى إلى إفشال هذه الانتخابات.

وفي حديثه عن دور الأحزاب السياسية في ليبيا، أكد صوان أن حزب العدالة والبناء الذي ترأسه في السابق، تأسس بناء على مرجعية دينية، وانبثق عن المؤتمر العام للإخوان المسلمين عام 2011.

ورفض صوان مصطلح الإسلام السياسي، مؤكدًا أنه مصطلح دخيل، وأن الإسلام هو القاسم المشترك بين جميع الليبيين، معتبرًا أن الإخوان المسلمون هم تجربة من الماضي، ولا مبرر لوجود أي تنظيم شمولي في مجتمع مدني، وأن ليبيا لا تحتاج أحزابًا سياسية بل تحتاج صناديق اقتراع لتقرير مستقبلها.