في ظل السعي نحو الطاقة النظيفة.. متى ستنتهي حقبة الفحم الحجري كمصدر للطاقة؟ – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – تحدث مسؤول في وزارة الطاقة الروسية عن نهاية حقبة الفحم، ويأتي ذلك في وقت تتعرض فيه أسواق، وخاصة في آسيا، لضغوطات في ظل السعي نحو الانتقال إلى مصادر طاقة نظيفة والابتعاد عن الفحم.

وقال سيرغي موخالنيكوف مدير إدارة التعاون الاقتصادي الخارجي وتطوير أسواق الوقود بوزارة الطاقة الروسية، إن نهاية عصر الفحم على الأرجح ستكون قبل نهاية القرن الحالي، لكنها لن تكون سريعة.

وأشار إلى أن تحديد الفترة بالضبط أمر صعب بسبب عدم وجود تطور تقني في قطاع الطاقة، وقال: “السؤال متى سيحدث ذلك لا يزال صعبا بالنسبة لي، لأنني لا أرى اختراقا تقنيا من شأنه إعادة هيكلة قطاع الطاقة في العالم بشكل جذري مع ضمان المستوى المطلوب من الاستقرار والسعر”.

ووفقا للمسؤول الروسي: “لا تزال هناك دول تعاني من فقر الطاقة واليوم يعد الفحم من أرخص أنواع الطاقة، لذلك سيظل الفحم حتى العام 2040 أحد العناصر الأساسية لتوازن الطاقة”.

كذلك أشار إلى أنه مع مرور الوقت من الممكن أن تظهر حلول تقنية جديدة وتنقل قطاع الطاقة إلى مرحلة جديدة.

المصدر: نوفوستي