صوان: سنشارك بالانتخابات سواء بالقوائم الحزبية أو بالنظام الفردي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – اعتبر  القيادي بمدينة مصراتة ورئيس الحزب الديمقراطي محمد صوان عضو جماعة الاخوان المسلمين أن لب الديمقراطية في أن تتقدم الأحزاب بمشاريعها، لأنها رابطة بشرية تجمع الليبيين من كل المناطق، إضافة لوجود ضعف في البنية الحزبية في ليبيا، مشيرًا إلى أن الأحزاب لم تتسلم قيادة البلاد منذ 2012.

جاء ذلك خلال كلمة له أثناء إشهار الحزب الديمقراطي بحضور عدد من الشخصيات العامة ووزراء سابقين ونواب، كما أعلن في ذات الحفل عن الشعار الرسمي للحزب.

وأضاف أنه إذا أراد الليبيون بناء دولة، فعليهم طمأنة كل الأطراف السياسية، لافتًا إلى أن المصالحة الوطنية شعار جميل جدًا والكل يتحدث عنه لكن لم يتحقق منه شيء، بسبب غياب الآليات وغياب الدولة.

وتابع: “كما أن دور المجالس والأعيان لا يتعدى دور إطفاء الحرائق، فالمصالحة تحتاج إلى دولة تحتكر السلاح والقوة، كما أن تحريك الملف الاقتصادي في الأساس يحتاج إلى تحسين الملف الأمني، حتى يتمكن رجال الأعمال والمستثمرون من العمل بحرية”.

وفي تصريح لشبكة “الرائد” ذكر أنهم يتطلعون في الحزب إلى الانتخابات القادمة ويرجون أن تتم على أساس القوائم الحزبية، منوهًا إلى مخاطبته مجلس النواب لإعادة النظر في مشاركة الأحزاب.

كما أكد أنهم سيشاركون سواء بالقوائم الحزبية أو بالنظام الفردي الذي يسمح للأحزاب بالمشاركة في كل الأحوال.

واختتم حديثه قائلًا: “الحضور الكبير لهذا الاحتفال من مختلف الشرائح يدعو للتفاؤل بالخير، وأن من مصلحة الليبيين لحل أزمة معقدة مثل أزمة ليبيا أن تسلم لحزب له كوادر، وله مستشارون وله خبرات وألا تترك لأفراد”.