خبراء يشيدون برد الأمير عبدالعزيز على تصريح لبايدن – صحيفة المرصد الليبية

السعودية – أشاد خبراء ورواد بمواقع التواصل الاجتماعي برد وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان على تصريحات للرئيس الأمريكي حول علاقة السعودية بارتفاع أسعار النفط.

واعتبر خبراء أن رد الأمير عبدالعزيز بن سلمان كان بمنتهى الدبلوماسية والحكمة، وأشار أحدهم إلى أن اقتراح الأمير حول وقف الصادرات الأمريكية أحد حلول ارتفاع الأسعار ليس سوى درس في القرار السيادي بالمجان.

وخلال مقابلة مع وكالة “بلومبرغ” طلب المذيع من وزير الطاقة السعودي التعليق على تصريحات للرئيس الأمريكي جو بايدن ألقى خلالها باللوم على المملكة بسبب ارتفاع أسعار النفط الأمر الذي أدى إلى صعود أسعار الوقود في الولايات المتحدة.

ورد على ذلك الأمير عبدالعزيز بن سلمان قائلا: “لن اتطرق لذلك لأنه يتجاوز مسؤولياتي، أنا مختص تقني وأتعامل مع الأمور التقنية، أسعار الوقود مرتفعة لأنها تخلط بالإيثانول الذي ارتفع سعره 10 أضعاف”.

وأضاف قائلا: “ارتفعت أسعار الوقود بسبب قلة المخزون في الولايات المتحدة، أسعار الوقود مرتفعة لأن هناك ما بين 2 إلى 2.5 مليون برميل من القدرة الإنتاجية لا تزال معطلة بسبب الإعصار، استيراد النفط الخام لن يساعد بذلك ما سيساعد هو جعل الوقود أكثر وفرة”.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد ربط ارتفاع أسعار الوقود في الولايات المتحدة بقلة معروض الخام من دول “أوبك” وبالسعودية، واعتبر أن قيود الإنتاج التي تفرضها “أوبك” وراء ارتفاع  أسعار الوقود في السوق الأمريكية، مشيرا إلى وجود مفاوضات مكثفة حول هذه المسألة.

وتقوم دول مجموعة “أوبك+”، التي تضم دول منتجة للنفط من “أوبك” وخارجها، بفرض قيود على إنتاج النفط منذ مايو من 2020 في ظل أزمة فيروس كورونا، ومنذ أغسطس 2021 خففت المجموعة القيود على الإنتاج، حيث تعمل على زيادة الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميا شهريا.

المصدر: وكالات