الكشف عن طريقة تؤكد الشفاء التام من كورونا – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – كشف البروفيسور سيرغي نيتيسوف، عالم الفيروسات الروسي، الإجراءات، التي تؤكد شفاء الشخص من فيروس كورونا بصورة تامة.

ويشير البروفيسور، رئيس مختبر التكنولوجيا الحيوية وعلم الفيروسات في كلية العلوم بجامعة نوفوسيبيرسك، إلى أن اختبار PCR السلبي، لا يضمن تماما شفاء الشخص من فيروس كورونا وخلو جسمه من الفيروس التاجي المستجد. لذلك يجب أخذ مسحة من البلعوم الأنفي ومن ثم إجراء تحليل للدم.

ويقول، “للحصول على شهادة الشفاء التام من “كوفيد-19″ يجب اجراء اختبار PCR مرتين تفصل بينهما فترة ثلاثة أيام. وطريقة ثانية، عندما تكون نتيجة اختبار PCR سالبة، يجب إجراء فحص للدم. وهذا تأكيد إضافي على خلو الجسم من الفيروس التاجي المستجد”.

ويضيف، ومن المستحسن التحقق من مستوى الأجسام المضادة في الدم.

ويقول، “أفضل نتيجة، هي عندما يكون مستوى الأجسام المضادة IgG جيدا، وعدم وجود الأجسام المضادة من فئة IgM. لأن هذا يدل على أن العدوى مرت قبل شهر. ولكن إذا كان مستوى IgM مرتفعا، فإنه يشير إلى أن الفيروس لا يزال في دم الشخص. لأن مسحة البلعوم الأنفي تحدد وجود الفيروس فيه وليس في الدم. والفيروس كما هو معروف يترك البلعوم الأنفي إلى الرئتين والدم والأمعاء. لذلك عندما يكون الفيروس موجودا في الجسم، فإنه يحفز إنتاج الأجسام المضادة من فئة IgM”.

ويضيف، من المهم ألا ننسى احتمال تكرر الإصابة بالمرض.لذلك من الأفضل التطعيم ضد كورونا لأنه يخفض جدا من احتمال الإصابة بالمرض ويمنع مساره الشديد.

وكالات