العراق.. استنفار أمني في محيط المنطقة الخضراء – صحيفة المرصد الليبية

بغداد – فرضت قوات الأمن العراقية، الجمعة، إجراءات مشددة في محيط المنطقة الخضراء المحصنة أمنياً وسط بغداد، بالتزامن مع تجدد التظاهرات لأنصار القوى السياسية الرافضة لنتائج الانتخابات، الجمعة.

والمنطقة الخضراء تضم مقار الحكومة والبرلمان والبعثات الدبلوماسية الأجنبية، منها سفارة الولايات المتحدة الأمريكية، ومقر بعثة الأمم المتحدة (يونامي).

وقال مصدر أمني عراقي في قيادة شرطة بغداد لـ “الأناضول”، إن “قوات مكافحة الشغب وقوات أمنية أخرى فرضت إجراءات مشددة بمحيط المنطقة الخضراء في بغداد، تحسباً لأي طارئ قد يحصل في التظاهرات الرافضة لنتائج الانتخابات، والتي ستنطلق اليوم”.

وأوضح المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه كونه غير مخوّل بالتصريح للإعلام، أن “أحد مداخل المنطقة الخضراء القريب على تجمع المتظاهرين أغلق بالكامل”.

والثلاثاء، بدأت المفوضية العراقية بإعادة فرز الأصوات في 870 مركزا للاقتراع، بناء على أوامر القضاء، جراء قبول طعون على نتائج الانتخابات البرلمانية المبكرة التي جرت في 10 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

ومن المقرر أن تعلن المفوضية النتائج النهائية للانتخابات خلال الأيام المقبلة، تمهيدا لتصديق المحكمة الاتحادية العليا عليها لتكون نهائية وقطعية.

وواجهت النتائج الأولية للانتخابات معارضة واسعة من فصائل شيعية يتظاهر أنصارها منذ أكثر من شهر وسط بغداد، في احتجاجات تخللتها أعمال عنف ومواجهات قتل خلالها متظاهر إضافة إلى إصابة العشرات من المحتجين وأفراد الأمن، بعد خسارتهم عشرات المقاعد البرلمانية.

الأناضول