غويلة: أبطال فبراير يرفضون ما حدث لمحمود عبد العزيز في مركز الاقتراع – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا –  أعرب الداعية الليبي الكندي المتشدد عبد الباسط غويلة عضو دار الإفتاء والمحسوب على جماعة الإخوان المسلمين عن رفضه ورفض من وصفهم بـ “أبطال فبرير” لما حدث مع محمود عبد العزيز في مركز الاقتراع.

غويلة وفي منشور له عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أمس السبت أضاف متسائلًا: “ألهذه الدرجة أصبح رجال فبراير غرباء في بلادهم، وهم الذين قدموا الغالي والنفيس في سبيل إقامة الحق والعدل؟ هزلت والله أن يدخل لطرابلس أتباع المجرم حفتر وأتباع المقبور القذافي ولا يحاسبهم أحد وهم الذين كانوا سببًا في قتلنا ونهب ثرواتنا وتخلفنا عن ركب الحضارة والمدنية والتقدم”.

وتابع غويلة: “ألهذا الحد يضطهد الأحرار في بلادهم ويكرم الأنذال؟”.