محمد صلاح يكشف مجال استثماراته في مصر وطقوسه فور وصوله القاهرة ورأيه بأغاني “المهرجانات” – صحيفة المرصد الليبية

إنجلترا – الحوار المطول الذي أجراه المصري محمد صلاح نجم ليفربول مع قناة “إم بي سي مصر” كشف من خلاله عن خططه المستقبلية في بلاده.

وحول ما إذا كان يفكر في الاستثمار بأحد المجالات في مصر، علق صلاح قائلا: “سأستثمر في مصر قريبا، هفتح جيم (صالة رياضية) ومطاعم أكل صحي”.

وتحدث محمد صلاح عن أسرته وأهل قريته وطقوسه عند الرجوع في زيارة بلاده: “بكون سعيد جدا وسط أهلي في قرية نجريك ببسيون التي تربيت بها”.

مضيفا: “بأكل كشري فور وصولي القاهرة، وبشعر بسعادة بالغة لدى وصولي مصر”.

وأوضح صلاح، عن طريقة حفاظه على صحته الجسدية، عبر الوجبات الغذائية، قائلا: “بأكل ما بين 5 إلى 6 مرات يوميا بس أكل صحي”.

محمد صلاح يكشف مجال استثماراته في مصر وطقوسه فور وصوله القاهرة ورأيه بأغاني

وتطرق النجم العالمي للحديث عن الغناء والمطربين المفضلين لديه ونوعية الأغاني التي يحبها.

وقال محمد صلاح: بسمع موسيقى عربي وأجنبي وعمرو دياب وحماقي وشيرين عبد الوهاب”.

وعن رأيه في أغاني المهرجانات، أجاب: “بسمع أغاني مهرجانات “تفاريح”، و(بنت الجيران) مكسرة الدنيا”.

وتابع ضاحكا: “مش عايز أزعل الأستاذ هاني شاكر(رئيس نقابة الفنانين في مصر)”.

محمد صلاح يكشف مجال استثماراته في مصر وطقوسه فور وصوله القاهرة ورأيه بأغاني

وسبق لصلاح تأسيس مؤسسة خيرية في نجريج “قريته” الذين يصل عددهم إلى ما يقرب من 30.000 شخص، والتي تهدف إلى مساعدة الأسر المحتاجة ماديا من خلال منحهم دخلا شهريا.

كما أنه في عام 2018، قام بتمويل بناء مستشفى ومدرسة في مصر، وتبرع بمبلغ 2.5 مليون جنية إسترليني للمعهد القومي للأورام في مصر.

وعام 2020، تبرع محمد صلاح بحوالي 405 آلاف جنية إسترليني، والطعام واللحوم الطازجة لبعض المؤسسات في “نجريج”، لمواجهة وباء فيروس كورونا.

وساهم بمبلغ 30 ألف جنيه استرليني، لبناء محطة إسعاف جديدة في قريته للمساعدة في تحسين ظروف الرعاية الطبية هناك.

كذلك ساهم في بناء بعض المرافق الرياضية ومحطة معالجة مياه الصرف الصحي.

المصدر: “صدى البلد”