الجهاني: خريطة الطريق الجديدة ستفتح مسودة الدستور مجددا لإيجاد حل للبنود الخلافية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – رأى عضو مجلس النواب عصام الجهاني أن المجلس يكمل مهمّته بشأن توحيد أو تعيين المناصب السيادية، بعد تقديم لجنة خريطة الطريق المكلّفة خطتها في المرحلة المقبلة.

الجهاني وفي تصريحات خاصة لقناة “الجزيرة ” القطرية أمس الخميس قال: “كنت رئيس لجنة المناصب السيادية عن البرلمان في لقاء بوزنيقة بالمغرب، وقد أكملنا بالاتفاق مع مجلس الدولة ووضعنا أساس استبدال المناصب السيادية، ولكن نظرًا للتدخلات السلبية للمجتمع الدولي، وظروف اختيار ملتقى للحوار السياسي في جنيف، وتشكيل سلطة جديدة تأخّر العمل بنتائج اتفاق بوزنيقة”.

ورأى أن الأفضل الذهاب لتشكيل حكومة تنفيذية جديدة وتوحيد المؤسسات السيادية، ثم وضع تواريخ من شهر إلى 6 أشهر لبداية تعيين المناصب السيادية في الدولة بالكامل.

وعدّ الجهاني تصريحات بعض الدول تجاه الملف الليبي حاليًا تدخلات سلبية تعرقل الوصول إلى توافق، مشيرًا إلى أن اللجنة العسكرية “5+5” واجتماع فتحي باشاآغا مع خليفة حفتر في بنغازي، وخالد المشري مع عقيلة صالح في المغرب كانا بواسطة أطراف ليبية دون رعاية دولية.