اليسير: الوضع الحالي أشبه بلعبة الكراسي الموسيقية الهدف منه المساومات ليس أكثر – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – اعتبر رئيس لجنة الأمن القومي في المؤتمر الوطني العام الليبي السابق، عبد المنعم اليسير، الوضع الحالي بأنه أشبه بـ “لعبة الكراسي الموسيقية”، لافتًا إلى أن الهدف منها المساومات ليس أكثر، دون مراعاة مصلحة البلاد والمواطن.

اليسير وفي تصريح لموقع “سكاي نيوز عربية”، أوضح أن ما يحدث الآن في البرلمان لا يهدف إلى التغيير الحقيقي، فالفترة الماضية وما يحدث على الأرض من اتفاقات بين عدد من النواب وما يسمى بالمجلس الأعلى للدولة الذي يسيطر عليه تنظيم الإخوان، يثبت أن هناك صفقات من أجل استمرار الجميع في منصبه والاستفادة من الوضع الحالي.

وأضاف: “حالة الضبابية واللادولة السائدة الآن لن تنتهي بدون إرادة دولية حقيقية لإنهاء الأزمة الليبية”، مشيرًا إلى أن المجتمع الدولي مطالب ببناء مؤسسات الدولة وفرض الأمن والاستقرار في ليبيا، لأنه هو من مكّن الكيانات الحالية بقوة السلاح والميليشيات كتنظيم الإخوان للسيطرة على مقدرات البلاد.

اليسير أعتبر أن المخرج الوحيد لحلحلة الأزمة الحالية هي تقديم المجتمع الدولي الدعم الكامل لتنفيذ بنود 5+5، فبخروج المرتزقة ونزع سلاح الميليشيات وتوحيد المؤسسة العسكرية تنجح البلاد في بناء المؤسسات الشرعية الحقيقية، بعيدًا عن سيطرة الميليشيات والجماعات المتطرفة.