اللافي: الشعب الليبي ينتظر بفارغ الصبر انتخاب أول رئيس في ليبيا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكد عضو المجلس الرئاسي عبد الله اللافي أن الشعب الليبي ينتظر بفارغ الصبر انتخاب أول رئيس في ليبيا من دون عنف أو فرض للسلطة بالقوة.

اللافي أوضح في كلمته خلال المؤتمر الليبي لدعم الدستور الذي احتضنته العاصمة طرابلس وتابعت مجرياته صحيفة المرصد أن الشعب الليبي يريد أن يتم اختيار الرئيس عبر الانتخاب الذي يعبر فيه المواطن عن إرادته الحرة ليختار السلطة التي تحكمه لأن ما تحتاجه ليبيا اليوم هو تغيير شامل وعادل وآمن وسريع.

وأضاف اللافي بالقول:”إن الانتخابات تأجلت لأن العوامل التي أردنا العمل من خلالها وعلى توفيرها لم يهتم بها أحد لذلك يجب علينا جميعا أن نتفق بأننا في حاجة إلى توفير هذه العوامل والاجتهاد في ذلك وأولها هو دستور مستفتى عليه شعبيا ليكون الإطار الشامل لكافة القوانين”.

وتابع اللافي قائلا:”إن هذا الدستور يأتي ليوصف حدود الصلاحيات والمدد الممنوحة للسلطات وتوفير الحد الأدنى من الجانب الأمني الذي يضمن للناخب والمترشح العمل بحرية التنافس بشرف ويحمي البلاد من الارتدادات ما بعد الانتخابات ووجود ميثاق وطني يصيغه النخب من أبناء هذا الوطن”.

وقال اللافي:”إن هذا الدستور يجب أن يتعهد باحترامه السياسيين وتصدره السلطة التشريعية كوثيقه دستورية مرحلية يتعهد فيها الجميع بصون أمن الوطن واحترام سلطته وقبول نتائج التنافس الشريف والمصالحة الوطنية التي لا يدوم سلاما من دونها ولا يتحقق استقرارا بإهمالها”.

وأوضح اللافي قائلا:”لقد أدركنا جميعا بعد عقد من الخلافات والحروب أنه ليس بإمكان أحد فرض إرادته على كافة الليبيين من دون مشاركتهم واحتوائهم وما يجب أن نعمل عليه جميعا الاتفاق على كيفية الاستفتاء على الدستور لنضع القطار على السكة ولينطلق بنا جميعا نحو مستقبل مشرق”.