مجلة أميركية: تحقيقات في إسبانيا بشأن تهريب داعش الإرهابي الآثار الليبية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – نشرت مجلة “آرت إن أميركا” الفنية الأميركية تقريرًا إخباريًا عن تورط عناصر إسبانية شغوفة باقتناء التحف في تهريب آثار من عدة دول من بينها ليبيا.

التقرير المقتضب الذي تابعته وترجمته صحيفة المرصد، أشار إلى خضوع “بالوما بوتين” ابنة إميليو بوتين رئيس بنك “سانتاندير” الأسباني وزوجها “ريكاردو جوميز إيبو” لتحقيق في عملية شراء احتيالي المحتمل لآثار تعود للقرن الـ6 قبل الميلاد نهبت من موقع أثري وتم الاتجار بها لاحقًا بشكل غير قانوني بسوق الفن.

وأضاف التقرير: إن السلطات الإسبانية تتبعت بعض القطع الأثرية التي تم الكشف عنها في العملية على أنها أتت من مواقع عبر ليبيا سيطر عليها تنظيم “داعش” الإرهابي خلال الفترة الممتدة بين العامين 2011 و2016 فالبلاد نقطة ساخنة إقليمية لنهب الآثار.