حصريا .. اللاعب مؤيد اللافي في أول حديث لـ المرصد بعد مباراة هراري - صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – مباراة الجمعة بين فريق الاهلى طرابلس و فريق كابس يونايتد الزمبابوي فى العاصمة هراري انتهت بتحقيق الاول لنصر على غريمه بفارق هدفين بأربعة أهداف سجلها فى مرمى خصمه ضمن مرحلة المجموعات بدوري ابطال افريقيا .

وكان نصيب كابس يونايتد من اهداف الاهلى طرابلس فى مرماه هدف من ضمن الاهداف الاربعة و تحديداً الثالث سدده اللاعب مؤيد اللافي فكان الحوار التالي حول المباراة و غيرها من المواضيع حصرياً عبر صحيفة المرصد :

مؤيد اللافي :  بسم الله الرحمن الرحيم ، بداية نشكر صحيفتكم على هذه الاستضافة الطيبة ، و أقول الحمدلله أتينا بالفوز فى المباراة رغم انها كانت مباراة صعبة ، و لكن بتوفيق من الله استطعنا تحقيق ما شاهدتموه اليوم و حققت اهداف حاسمة و باذن الله نكون فى مستوى المباراة القادمة .

إلى نص الحوار :  

س – كيف تقيّم فوزكم اليوم و انتم تلعبون خارج ارضكم في صيام رمضان بمدينة هراري التي ترتفع 1400 متر عن سطح البحر ، و كيف ترى الفرق الذي سيكون بين هذه المبارة و المباراة المقبلة مع كابس نفسه و العاصمة الجزائري و الزمالك ؟

ج – منذ خروجنا من طرابلس كنا عاقدين النية على الصوم فى المباراة و ركزنا جهودنا بها على ان يكون القادم افضل انشاء الله .

 
س – العودة الى اللعب بعد عدة ظروف مؤسفة ، الاختطاف و وفاة الوالد ، الكثير راهنوا على انكم لن تعودوا بنفس المستوى السابق ، كيف استطاع مؤيد اللافي التغلب على كل هذه الظروف و حافظ على مستواه ؟

ج – كل هذا مقدر و مكتوب من عند الله ، و هذه الظروف كانت كبيرة و ليست عادية ، و لكن تمكنت من إجتياز هذه الظروف و أهدي هذا الفوز لروح والدي رحمه الله ، و ستكون المباريات القادمة أفضل .

س – كيف ترى العمل مع الادارة الحالية للفريق و أدائه في ظل الظروف و عدم وجود الدوري ، هل ترى انك راضي نفسك ؟

ج – فى الحقيقة الادارة تقدم كل ما بوسعها من مجهودات و وفرت لنا كل شيء و بهذه المناسبة أتقدم لهم بالشكر على جهودهم على ان نتمكن باذن الله من رد هذا الجميل بأن نكون فى المستوى المطلوب .

س – مع المستوى الذى ظهرتم به في دوري ابطال افريقيا و بعد مروركم بتجربة الاحتراف بسانت كلارا البرتغالي ، هل لمؤيد اللافي أي عروض مقدمة الان للاحتراف ؟

ج – فى الحقيقة الان انا مشغول بعقدي مع نادي الأهلي ، و مهتم بفريقي و لا أنظر لأي عروض أخرى ، كما أن هذه المواضيع ليست لدي و هي من اختصاص شقيقي رياض ، كل ما هناك الان هو انني اركز على المباراة القادمة لكوني لاعب فى فريق نادي الأهلي .

س – كيف ترى حظوظ الاهلى مع وصوله الى النقطة الرابعة و نهاية مرحلة الذهاب في المجموعات و بدء مرحلة الاياب بعد 10 أيام خاصة ان مبارتين صعبتين في انتظاره امام اكابس يونايتد و اتحاد العاصمة الجزائري ثم الزمالك المصري   ؟

ج – الآن لدينا أربعة نقاط و متساوون مع نادي إتحاد العاصمة بعد تعادلهم اليوم فى الزمالك ، و انشاء الله ستكون المبارتين القادمتين على أرضنا و سنحصل منهم على ستة نقاط و نتحصل على ورقة الترشح و سنكون خصم صعب هذه السنة فى أفريقيا ، سنذهب الى بعيد بإذن الله .

 
س – هل نستطيع القول ان الاهلي الان يلعب لينافس على الوصول للدور القادم او البطولة او انه يرى بأن في الأمر صعوبة ؟

ج – طموحنا ان نصل الى الدور القادم الربع النهائي و سنكون فى مستوى يليق بنادي الاهلى كنادي كبير سيكون فى المراتب الأولى بقارة أفريقيا .

س – كيف ترى إدارة الفريق و دورها ، هل ترى انها استطاعت تحقيق تناغم و تناسق بين اللاعبين ؟

ج – كما قلت ، الادارة تقدم كل ماهو يحتاج تقديمه و بالفعل لقد تمكنت من تحقيق تناسق و تناغم أصفه بأنه غير عادي بين كل اللاعبين .

س – رغم كل هذه المشاركات خلال الفترة الماضية ، و بحسب وجهة نظرك ماذا ينقص فريق الأهلي حالياً ؟

ج – الحقيقة أنا أرى أن الفريق فى تحسن و سنكون أفضل بكثير خلال الفترة و الايام المقبلة عبر تصحيح أخطائنا السابقة و الإستماع لتوجيهات مدربنا و تنفيذ تكتيكاته و بذلك سنكون أفضل بكل تأكيد .

 
س – مباراة المنتخب مع منتخب السيشل يوم الجمعة المقبلة في مصر كيف ترى المنتخب و استعدادته و حظوظه لا سيما و انت أحد لاعبيه ؟

ج – نعم سألتحق بالمنتخب فى مباراة السيشل و سنكون ند بل و ند عنيد له بصمة فى كأس أفريقيا لهذه السنة و سنحقق نتائج جيدة باذن الله ، و كما تعرفون المنتخب الان لديه لاعبين محترفين بالتأكيد سيحققون نتائج طيبة .

س – جلال الدامجة كمدرب للمنتخب ، كيف تراه بعد مبارتي تونس و مع إقتراب مباراة السيشل ، هل تشعرون بالانسجام معه في شخصكم كلاعب و بصفة عامة كمنتخب ؟

ج – الاستاذ جلال الدامجة مدرب قدير ومعروف على مستوى الكرة الليبية و العربية و فى الحقيقة هو يقدم كل مجهوداته مع المنتخب الليبي ، و سنكون يداً واحدة معه ، فهو يساعدنا و معاملته حسنة مع اللاعبين و دائماً يمنحنا ثقة داخل و خارج الملعب ، و معه سنكون بكل تأكيد ند قوي خلال المباراة القادمة .

س – مؤيد اللافي لعبت للاهلي في مرحلة البراعم وكان رئيس النادي الاهلي مصباح العروسي ثم في مرحلة الاشبال وكان الرئيس ناصر العنقار ثم فى الأواسط مع اسماعيل الشتيوي ولاحقاً مع الأكابر برئاسة التهامي خالد ، وصولا الى ساسي عون ، فى اجابة صريحة ، من هو الأقرب منهم لقلبك وقلب الرياضيين مع الأخذ في الاعتبار ان جميعهم من جماهير النادي ؟

ج – لا إجابة

س – تعتبرون من أبناء نادي الاهلي ، كيف ترى صفقاته الجديدة و خاصة الاخيرة مع معاذ عبود و سامح الدربالي و سلتو و غيرهم و غيرهم ، فهل قدم جميعهم للأهلى و استفتد من اضافاتهم ؟ و اذا ما طلب منكم ترشيح لاعب واحد من خارج النادي لعقد صفقة معه لصالح الاهلي من ترشح ؟

ج – الجميع يرى ان نادي الاهلى عندما يعقد الصفقات لا يمكن له الا ان يعقد صفقات فى محلها ، كصفقة معاذ عبود و سامح الدربالي و سلتو و غيرهم ، جميعهم لاعبين مهمين ومميزين سواء على مستوى الاهلى او المتتخب الليبي و اتمنى لهم جميعاً التوفيق .

 
س – هل صحيح انكم تلقيتم خلال الفترة الماضية عرض من نادي الاتحاد قدم لوكيل اعمالكم شقيقكم رياض اللافي و انت من رفض العرض ؟

ج – { نادي الإتحاد من ؟ }

 
س – انت من عائلة رياضية شقيقكم زكرياء و كذلك رياض ، هل نستطيع القول ان للعائلة كوسط رياضي تأثير على مؤيد اللافي ؟

ج – نعم العائلة رياضية كما هو معلوم للجميع و متأثرة كثيراً بكرة القدم ، الوالد رحمه الله كان رياضياً ، حتى ان الوالدة و من كثرة حديثنا عن كرة القدم فى المنزل ، اصبحت هي أيضاً تتابعها و مهتمة بها .

 
س – نعود بالذاكرة للدوري الليبي بالعام الماضي و حصول الاهلى على البطولة ، كيف رأيت تلك المشاركة بالعموم و ماهي نقاط ضعفها وقوتها و فرصها الضائعة وهل استفاد الاهلى منها بدنياً في المشاركة الافريقية و اختيار التشكيلة ؟

ج – السنة الماضية نلنا بطولة صعبة ، اما عن الاعداد البدني لا اعتقد ان للأمر علاقة ، هذه السنة أعددنا بدنياً بشكل جيد مع مدرب جديد على امل ان يكون القادم أفضل .

س –  برأيك من هو افضل لاعب من لاعبي الاهلى طرابلس على مر تاريخه، و من هو افضل اللاعبين الليبيين في العموم ، و من منهم تراه هدف لك او قدوة ؟ و ماهو النادي العالمي الذي تشجعه ؟

ج – أفضل لاعب بنادي الاهلى بالنسبة لي على مر تاريخه و تاريخ الكرة الليبية هو طارق التائب و ايضا ادريس مكراز و الحارس مصباح شنقب ، اما قدوتي فهو طارق التائب و عالمياً هو اللاعب ميسي و اشجع فريق برشلونة .

س – غدا مبارة نادي يوفينتوس الايطالي و ريال مدريد الاسباني في نهائي الشامبيون ، من يشجع مؤيد اللافي من الفريقين ؟

ج – انا مشجع غريم لفريق ريال مدريد و أتمنى الفوز لفريق برشلونة .

س – نختم رياضياً بماحدث في مباراة اليوم ، خروجك في نهاية الوقت و استبدالك بشقيقك زكرياء البعض اعتبرها لفتة جميلة و لطيفة لا سيما وا ن اسمه لم يكن على قائمة الافريقية ، بغض النظر عن كونك لاعب ، ما شعورك و انت ترى شقيقك يلعب في البطولات الافريقة؟

ج – لا إجابة .

س – رسالة أخيرة من مؤيد اللافي لجماهير الاهلى و كافة الجمهور الرياضي و لعموم الشباب الليبي فى ظل الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد ؟

ج – اشكر جماهير الاهلي و كل من ساندنا و أعدهم بأنتا سنكون يد قوية فى ابطال افريقيا ، سنفرحكم ، و لن نخذلكم و سنهذب بعيد و عبر دعمكم و وقوفكم معنا سنفرح سوياً انشاء الله ، و أتقدم لصحيفتكم مجدداً بالشكر على هذه الاستضافة و هذا الحوار .

المرصد – خاص