الأطرش: على السراج الإستقالة إذا كان غير قادر على قيادة المعركة حتى السيطرة على كامل التراب الليبي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – اعتبر المستشار السياسي السابق لحكومة الوفاق سامي الأطرش أنّ وجود طرف ثالث ضغط لتحقيق هذا التقدّم وتجاوز الانسداد في المسار السياسي أمر مؤكّد.

الأطرش قال في تصريح لـ”اندبندنت عربية”: “لا شكَّ في أنّ الطرف الأميركي، هو اللاعب الحقيقي في كل التطورات الأخيرة في الملف الليبي، وما حدث هو نتيجة ضغطه على كل الفرقاء في ليبيا وخارجها، للخروج بهذه الصيغة التوافقية النادرة”.

ودعا إلى استقالة رئيس المجلس الرئاسي إذا كان غير قادر على قيادة المعركة حتى النهاية والسيطرة على كامل التراب الليبي، مضيفًا أن “السراج باعتباره رئيس المجلس الرئاسي والقائد الأعلى للقوات المسلحة إذا كان عاجزًا وضعيفًا عن تحقيق ما وعد به الشعب الليبي ببسط سيطرته وشرعيته على كامل التراب الليبي، فعليه الانسحاب والخروج من المشهد”.

وانتقد قبوله بجعل سرت منطقة منزوعة السلاح قائلًا: “نحن لسنا في حالة حرب مع طرف خارجي، حتى نقبل بمنطقة منزوعة السلاح معه وسط بلادنا، هذه حرب بين شرعية وجهة تمرّدت عليها، فإذا لم يكن السراج مؤمنًا بقضيته، فعليه ترك المهمة لغيره ليقوم بها “.

كما أعرب عن اعتقاده أنّ طرفًا ثالثًا سيدخل المشهد قريبًا، متوقّعًا أنّ إعلان وقف إطلاق النار سيمهّد الطريق لدخول قوّة ثالثة ستعمل على إنشاء المنطقة المنزوعة السلاح، حيث ستكون عبارة عن قوّة عسكريّة دوليّة ربما تقودها الولايات المتحدة، معتبرًا أنّ هذا الأمر غير مقبول بالنسبة له ولغيره.