المفوضية الأوروبية: بروكسل ما تزال تنتظر وتتوقع تغيرًا حقيقًا في الموقف التركي شرق المتوسط – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا –  رأى المتحدث باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل أن الإعلان التركي بشأن سحب سفينة التنقيب (عروج ريس) وإعادتها إلى ميناء أنطاليا لا يعني بالنسبة لبروكسل تغيرًا في سياسة أنقرة، قائلًا: “لا مراجعة عكسية لسياستنا بناء على تصرف واحد”، وفق تعبيره.

بوريل أكد وفقًا لما نقلته وكالة “آكي” الإيطالية أمس الإثنين على أن بروكسل ما تزال تنتظر وتتوقع تغيرًا حقيقيًا في الموقف التركي وخفض التصعيد في شرق البحر الأبيض المتوسط.

وبدوره، شدد بيتر ستانو  المتحدث باسم منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل على أن المؤسسات الأوروبية تواصل عملها كما كان مقررًا سابقًا، أي التحضير لإجراءات مشددة وكذلك لأجندة إيجابية ومؤتمر حول وضع الوضع في المتوسط.

وأوضح المتحدث أن المؤسسات الأوروبية تراقب التصرفات التركية بانتظار انعقاد القمة في 10 و11 الشهر القادم؛ لتقييم الوضع وتحديد الاتجاه الذي ستسلكه العلاقات بين بروكسل وأنقرة في المستقبل.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0