حزب تركي معارض: أردوغان يتسبب بخسائر جمة للأتراك بتدخله في ليبيا.. ومذكرة التفاهم مع السراج جوفاء – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – وجه حزب الديموقراطية والتقدم المعارض في تركيا انتقادات حادة لنظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بخصوص تعامله مع الأوضاع في ليبيا.

عبدالرحمن بلغيتش رئيس السياسات الخارجية والداخلية بالحزب الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء الأسبق علي باباجان أشار خلال مؤتمر صحفي عقده في أنقرة تابعته صحيفة المرصد إلى أن إبرام نظام أردوغان مذكرة تفاهم اقتصادية وتجارية مع المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق تسبب بخسائر لتركيا.

وأكد بلغيتش أن هذه الخسائر أتت بالتزامن مع العقوبات المفروضة على تركيا، مبينًا أن حجم الاستثمارات التركية في ليبيا بلغ حتى الآن 19 مليار دولار في وقت أضطرت فيه الشركات إلى مغادرة البلاد تاركة مشاريعها خلفها بسبب الأوضاع الأمنية هناك وبعد دفعها أموالًا باهظة بشكل شهري لمسلحين من تشاد ونيجيريا.

وأضاف بلغيتش أن هذه الأموال تدفع لضمان عدم الاستيلاء على استثمارات الشركات التركية وهو ما يحتم على أردوغان التدخل لوقف نزيف الخسائر، عادًا في ذات الوقت مذكرة التفاهم المبرمة في أغسطس الماضي الداخلة حيز التنفيذ في الـ13 من سبتمبر الماضي مذكرة جوفاء.

من جانبهم يرى خبراء أتراك أن أنقرة خسرت كثيرًا على المستويين الاقتصادي والدولي لمحاولة غزو ليبيا بجيش من المرتزقة ما حمل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج على محاولة تعويضها بأي صورة كانت وإن كانت من خلال الاستثمارات الخاصة لشركات أردوغان.

ولم يستعبد الخبراء استغلال تركيا للمعدات الخاصة بالشركات التي يطمع أردوغان في إعادتها إلى ليبيا في بناء القواعد العسكرية التي تسهل من “جرائمه” هناك أو لإنشاء وتصليح شبكة الطرق المؤدية إلى محاور الاشتباك وإنشاء مهابط للطيران التركي المسير.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0