المسلاتي: السائح عبارة عن جهة تنفيذية وليس له الحق أن يبدي رأيه بإجراء الاستفتاء – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قالت عضو الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور اعتماد المسلاتي الموالية لتيار المفتي المعزول الصادق الغرياني إن على رئيس المفوضية العليا للانتخابات عماد السائح أن يكون مُحايدًا ومهنيًا، وألا يعبر عن رأيه بخصوص مسألة الاستفتاء على الدستور من عدمه، بل هو جهة تنفذ القوانين التي تصدر من الجهات التشريعية فقط.

المسلاتي أشارت في تصريح لشبكة “الرائد” الإخبارية المقربة من حزب العدالة والبناء الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين إلى أن عماد السائح تكلم على أن الاستفتاء على مشروع الدستور يحتاج إلى سبعة أشهر، أما إجراء الانتخابات فتحتاج فقط لشهرين، رغم أن الاستفتاء أسهل بكثير من الانتخابات.

وأضافت: “عماد السائح عبارة عن جهة تنفيذية، عليه أن يُنفذ ما يخرج من الجهة التشريعية، وليس له الحق أن يبدي رأيه بإجراء الاستفتاء، وإن كان يريد التعبير كمواطن ليبي عن رأيه فليكن عن طريق المشاركة في الاستفتاء على مشروع الدستور بنعم أو لا”.

ولفتت إلى أن الهيئة تقوم بمساءلته حول تغريدته التي كتب فيها أنه لن يكون تحت إملاءات خارجية، مؤكدة أن الهيئة كتبت الدستور في ليبيا، وتحت قبة البرلمان بمهنية من أشخاص ليبيين، ولم تتدخل فيها أي إملاءات خارجية.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0