لنقي: انتشار السلاح بيد المجموعات المسلحة سببه تمردها على جهات الدولة الرسمية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – علق عضو مجلس الدولة الاستشاري عضو المؤتمر الوطني العام منذ 2012 أحمد لنقي على حادثة اغتيال عضو مجلس النواب المقاكع عن مدينة مصراتة ووزير داخلية الوفاق فتحي باشاغا ،قائلاً:” إن انتشار السلاح في أيدي المجموعات المسلحة التي تعد خارج دائرة القانون؛ هو نتيجة تمردها على أي جهة رسمية في الدولة، وعدم احترامها، ومحاولة تخويفها لإرباك المشهد السياسي”.

لنقي وفي تصريح لقناة “الجزيرة ” القطرية أمس الإثنين قال: “لا أعتقد أن السلطة التنفيذية الجديدة قادرة على احتواء الحادثة، بل سيقتصر دورها فقط على التوسط بين الأطراف وإيجاد حلول بتدخل شيوخ المصالحة من دون أن يكون لهم تأثير حقيقي لفقد الدولة قوتها”.

واعتبر لنقي أن الشروخ الاجتماعية موجودة في كل مكان بين الأطراف؛ نتيجة الحروب والصراعات على السلطة والتدخلات الأجنبية التي ستنتهي في حال توحيد المؤسسات الأمنية والعسكرية.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0