دي مايو: الضغط مع الأمريكيين لطرد المرتزقة الأجانب من ليبيا سيكون أمرًا مركزيًا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو إن رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة يعمل على توحيد ليبيا وهي مهمة صعبة، مشيرًا إلى أن بلاده تعمل مع فرنسا وأوروبا لتسهيل هذا الأمر.

دي مايو وفي مقابلة صحفية نقلتها وكالة “نوفا” الإيطالية أمس الخميس، أوضح أن الضغط مع الأمريكيين لطرد المرتزقة الأجانب من ليبيا سيكون أمرًا مركزيًا، مضيفًا: “سأتحدث عن ذلك مع وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش التي ستكون في روما يوم 22 أبريل”.

وأوضح دي مايو أن بلاده لديها علاقات تاريخية مع ليبيا، مضيفًا أن روما متقدمة على الجميع، وأن شركة إيني الإيطالية هي أقوى شركة أجنبية، فيما على الآخرين أن يبدأوا كل شيء من الصفر.

وتحدث دي مايو عن موعد فتح القنصلية الإيطالية في بنغازي، قائلًا: “قريبًا جدًا. أعتقد أنه بحلول الأول من يونيو القادم سنقوم بتعيين القنصل”.

وفيما بتعلق بإمكانية إلغاء الاتفاقات بين طرابلس وأنقرة بشأن ترسيم الحدود البحرية، قال دي مايو: إن هذه اتفاقية ثنائية بينهما والأمر متروك لليبيين للحديث عن هذا الأمر.

 

 

 

 

Share and Enjoy !

0Shares
0 0