عقيل: ما جرى في تونس سيزيد القتال والعنف في ليبيا عبر الإسلام السياسي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – توقع رئيس حزب الإئتلاف الجمهوري والمحلل السياسي عز الدين عقيل أن يزداد تنظيم الإخوان في ليبيا تغولًا وعنفًا عقب أحداث تونس، مشيرًا إلى أن انتصار الجيش في مصر انعكس على ليبيا بتدمير جيشها تحسبًا لعدم استنساخ السيناريو المصري.

عقيل وفي تصريحات خاصة لموقع ” العين الإخبارية” الإثنين، أشار إلى أن ما جرى في تونس سيزيد القتال في ليبيا عبر الإسلام السياسي بكل جيناته، فلن يضعفهم بل سيزيد من عنفهم.

وأكد أن كل تجربة صعبة يواجهها تنظيم الإخوان خارج ليبيا تتحول إلى حوادث عنيفة صعبة على الليبيين من قبل تلك العناصر الإخوانية.