أكد السفير البريطاني بيتر ميلت اليوم الأربعاء في تغريدة له على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” على أن مجلس الدولة هو مجرد مجلس إستشاري فقط و الجسم التشريعي الوحيد في ليبيا هو مجلس النواب.

يشار بأن مجلس الدولة قد عقد جلسته الأولى يوم أمس الثلاثاء و قرر فيها تعديل الإعلان الدستوري  ليتم تظمين الإتفاق السياسي و الحكومة المنبثقة عنه به . و قابلت هذه الخطوة موجة من الرفض من قبل مجلس النواب و المؤتمر الوطني الغير معترف به دولياً و قرر الأخير تحويل خلافه مع مجلس الدولة الي القضاء.