بالفيديو | المجزرة الثانية خلال أيام.. طائرة تركية مسيرة تقصف مدنيين بينهم نساء وأطفال جنوب سرت – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – لم تمر 4 أيام عن مجزرة حي المنارة بقصر بن غشير التي إرتكبها الطيران المسير التركي وراح ضحيتها 12 من المدنيين بينهم نسهاء وأطفال حولتهم الطائرة التركية إلى أشلاء، حتى إرتكب الطيران المسير التركي يوم امس الجمعة مجزرة جديدة جنوب مدينة سرت.

 

وأكد شاهد عيان لصحيفة المرصد على أن طائرة تركية مسيرة قد قامت بقصف المواطن مصباح فرج السويدي القذافي وهو صاحب مطعم “بوهادي” ووفاة عائلة بينها نساء وأطفال لم يتسنى التعرف على هوياتهم الا أنهم قد يكونون من نازحي مدينة ترهونة.

وأكد المرصد بأن مصباح القذافي كان في مكان القصف لإستقبال العائلات النازحة إلى منطقة ابوهادي جنوب سرت من مدينة ترهونة .

يشار إلى أن الطيران التركي المسير قد إرتكب في وقت متأخر يوم الأربعاء الماضي مجزرة جديدة في حق عائلة اللافي ومن بينهم نساء وأطفال بمنطقة قصر بن غشير جنوب طرابلس وتحديدا بمنطقة المنارة.

محمد اللافي أحد الناجين من قصف الطيران التركي كشف في مقطع مصور تابعته المرصد بأن طائرة مسيرة تركية قد إستهدفت بشكل مباشر بـ 4 غارات تجمع لعائلتهم ، مبيناً بأن القصف أسفر عن مقتل 12 شخ من العائلة بطريقة بشعة.

 

 

محمد اللافي الذي كان مصدوماً وهو يتحدث عن هذه المجزرة أكد بأن شقيقه قد إنفصل رأسه عن جسده جراء القصف وأن العديد من أفراد اسرتهم بينهم أطفال في حالة حرجة داخل مستشفى ترهونة.

وتبين الصور التي تم تداولها بمواقع التواصل الاجتماعي للجثث التي تمكنت العائلة من إنتشالها بشاعة المجزرة التي حصلت على يد ما وصفها محمد اللافي بـ”طيران السراج” (الطيران التركي المسير الداعم لمسلحي الوفاق) حيث تسبب في قطع أطراف المواطنين ورؤوس بعضهم وتحويل البقية إلى أشلاء فضلاً عن الإصابات الخطيرة لمن تبقى على قيد الحياة.

يشار إلى أن هذه المجزرة ليست الأولى للطيران التركي المسير بمنطقة قصر بن غشير حيث قام الأخير في وقت سابق بقصف عائلة داخل سيارتهم بمنطقة قصر بن غشير وتوفيت العائلة بالكامل ونقلت جثثهم إلى مستشفى ترهونة.