أبوراص : ماقام به مصباح دومة مثير للضحك ويعرضنا كنواب للخطر بحجة الجهاد ضد الترك – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – انتقدت النائبة المنقطعة سابقًا ربيعة أبوراص ما تقدم به النائب مصباح دومة ودفاعه عن نفسه بعد مقاطعته والتهجم عليه من قبل النائب الإخواني المنقطع سابقًا أيضًا عبدالوهاب زوليه .

وقالت أبوراص في منشور عبر صفحتها على فيسبوك : ” ماحدث اليوم في جلسة مجلس النواب بمدينة طبرق من مزايدات بخصوص زيارة الوفد التركي للعاصمة طرابلس وإغفال واستغفال الناس عن ما يحدث في قواعد ومعسكرات الجنوب والجفرة والشاطئ وسرت والتهريب وتسلل الارهابيين والفاغنر ” .

وواصلت أبوراص منشورها معايرة دومة بأوضاع الجنوب وهي المشهورة في 2019 بدعوتها لتقسيم البلاد ، زاعمة أن سكان واهالي مناطق ومدن الجنوب يهاجرون للشمال لفقدانهم الامان في مناطقهم وانقطاع الخدمات الضرورية والاساسية عليهم وانتشار الجريمة المنظمة والابتزاز ” .

وتابعت : ” كل هذا يستدعينا للضحك والقهقهة وبصوت عالي من الثورة التي حاولوا زورًا وبهتانًا أن يقودها عضو مجلس النواب عن مدينة سبها السيد مصباح دومة والتي أفشل بها جلسة مناقشة الميزانية والمصادقة عليها وبث السم في وسائل التواصل الاجتماعي وتعريض سلامة النواب لخطر الاستهداف بحجة الجهاد ضد الاتراك.”

وفي إنحياز وتخيير بين قبول الأتراك وتصرفاتهم وعدم حتى الحديث عنهم او انقسام المؤسسات ، قائلة : ” يبدو أننا لم نقطع أي مسافة بعد نحو توحيد مواقفنا من الخطر الحقيقي الذي يهدد كياننا كشعب يعيش في دولة يطلق عليها ليبيا، كل شيء يعيدنا إلى الصفر، بهذا الشكل لن نتقدم ويبقى شبح انقسام المؤسسات والدولة والمشروع هو سيد الموقف “.

وختمت بالقول ” حركة المد والجزر التي يمارسها البعض علينا لن تقدم لنا شيء جميعًا غير مشروع الاحتراب والمزيد من التدخل الاجنبي السام والسلبي والمزيد من التافهين ” في إشارة منها لمصباح دومة .

المرصد – متابعات