شعبة الإعلام الحربي : باشاغا يُشرف شخصياً على قصف طرابلس لإستمالة الموقف الدولي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – نفت شعبة الإعلام الحربي بالقيادة العامة للقوات المسلحة تنفيذ الجيش لأي ضربات صاروخية أو بالأسلحة الثقيلة في إشتباكات هذه الليلة .

وأكدت الشعبة في إيجاز صحافي نشرته عبر صفحتها الرسمية بوقت متأخر من مساء الثلاثاء بأن ” المليشيات اليائسة ” هي من ينفذ هذا القصف ضمن ما قالت بأن وزير داخلية الوفاق فتحي باشاغا يشرف عليها رسمياً لإستعطاف المجتمع الدولي .

وفي ما يلي النص الحرفي الكامل لما جاء في إيجاز الشعبة :

إيجار صحفي مقتضب رقم 2
—-
كعادتها وعند كل هزيمة وتقهرقر أمام ضربات رجال قواتنا المسلحة ، تبدأ مليشيات لصوص الإعتمادات المجرمة في حالة الجنون والقصف العشوائي على أحياء العاصمة في محاولة يائسة لإستعطاف العالم لكي يهب لنجدتها وإنقاذها من مصيرها المحتوم .

تنفي القوات المسلحة الليبية إستخدامها أي نوع من الأسلحة الثقيلة في إشتباكات هذه الليلة وتؤكد بأن كل من مليشيا غنيوة ومليشيا المرسى بقيادة المجرم صلاح بادي توجهان فوهات مدافعهم نحو المدنيين الأبرياء كما نؤكد رصدنا هذه الليلة عربة جراد شاركت في قصف هذه الليلة إنطلاقاً مما يعرف بـ ( مشروع الموز ) ومعسكر حمزة .

إن كل هذا الإجرام والجنون يأتي ضمن الخطة المشار لها والتي يشرف على تنفيذها المدعو فتحي علي باشاغا شخصياً وهي ذاتها خطته القذرة المتبعة في كل الحروب التي خاضها هذا الوزير المليشياوي منذ عملية فجر ليبيا الارهابية وحتى اليوم معتقداً بأنها حيلة ستنطلي على الناس وعلى المجتمع الدولي كما أنها تأتي قبيل جلسة مزمع عقدها حول ليبيا في مجلس الأمن كدليل على إفلاس هذا الوزير المغتصب للسلطة ومتاجرته بأرواح المدنيين وبأرواحهم لتحقيق مكاسب لن يكتبها الله بإذنه تعالى له ولا لمن خلفه من مليشيات ومجرمين ومؤدلجين .

شعبة الإعلام الحربي